نفاذ بصيرة صناعة الواقع الافتراضي.

نفاذ بصيرة صناعة الواقع الافتراضي.Article

متتبع كويست للياقة البدنية أصبح متاحا على تطبيقي "آبل هيلث" و "اوكولوس". لنكن صريحين، فإنه من اللحظة التي غزت فيها أجهزة و برامج تتبع اللياقة البدنية الأسواق، حتى أصبح كل منا بمثابة المدرب الشخصي لنفسه. فجأة، اصبحت ممارسة الرياضة و المحافظة على النشاط أكثر سهولة، و أصبح تقدمنا و نشاطنا شيئا ملموسا و ملاحظا و قابلا للقياس.

تخضع ميزة الـ "ميتا اوكولوس موف" في الـكويست 2، المتوفرة منذ نوفمبر 2020، إلى تحسين مهم. حيث تمكن هذه الميزة المستخدمين من تتبع المعلومات البدنية، مثل عدد السعرات الحرارية التي تم حرقها و كم من حركة يقومون بها اثناء اللعب باستخدام سماعات الواقع الافتراضي. إلا أنه كان من غير الممكن الوصول الى جميع بيانات الـ "اوكولوس موف" الا من خلال تطبيق الموف ذاته، و لكن ليس بعد الان، حيث لم يتم دمجه فقط في تطبيق الـ "اوكولوس" للـ iOS، بل اصبح متوفرا أيضا على تطبيق آبل هيلث للـ iOS.

من الآن فصاعدا، سيصبح بامكان مستخدمي "آبل هيلث" العثور على جميع البيانات المتعلقة بنشاطاتهم في مكان واحد. بغض النظر عما إذا تم التتبع أثناء الجري في الهواء الطلق أو أثناء لعب التنس في الواقع الافتراضي، فقد أصبحت التجربة الآن أكثر ملاءمة و أكثر كفاءة.

صرحت شركة ميتا أن هذا الخيار يعد "اشتراكا" تام، أي أن المستخدمين الذين يوافقون على هذا الادماج فقط هم من سيتمكنون من رؤية بياناتهم مدمجة على منصة واحدة.

كما أوضحت شركة ميتا أنه حتى إذا تم تخزين البيانات على خوادمهم، فلن يتم استخدام بيانات التتبع الخاصة بـ "اوكولوس موف" لعرض إعلانات ذات صلة عبر خدمات أخرى تابعة لشركة ميتا.

و نعتقد أن هذا الادماج يعد خطوة رئيسية للأمام لصالح شركة ميتا، من حيث التعاون مع المنصات الرقمية الاخرى و مقدمي الخدمات. فإنه يمثل فرصة للمبتكرين و المطورين للمشاركة في المنظومة الايكولوجية الخاصة بشركة ميتا و الاستفادة منه مع الحفاظ على هوياتهم و ميزاتهم الأساسية. بمعنى آخر، بإمكانهم الاحتفاظ باستقلاليتهم من خلال تعاونهم مع شركة ميتا.

إضافة إلى ذلك، فإن دمج بيانات الحياة الواقعية مع نشاط التتبع في الواقع الافتراضي يتماشى تماما مع مشروع "ذا فيو"، كواحد من تصريحاتنا الرئيسية و هو كالتالي:

يهدف مشروع "ذا فيو" إلى تحسين حياة الناس من خلال الواقع الافتراضي - و ليس محاكاة حياة الناس رقميا - و يتم ذلك من خلال تعزيز المحتوى الرقمي و التجارب الغامرة.

تعد تقنية التتبع الخاصة بـ "اوكولوس موف" أمرا فائق الأهمية لتحسين الوقت الذي يتم قضاؤه في ممارسة الأنشطة الرياضية و اللياقة البدنية في الواقع الافتراضي. مع مشروع "ذا فيو"، سنقوم بتجهيز مجال الرياضة من خلال تزويد المستخدمين بأنشطة رياضية و لياقة بدنية تفاعلية، و يعد تطبيق تقنية تتبع النشاط ضروريا إذا كان سينفذ بفاعلية. كما أن معرفة أن مزودي اجهزة العتاد الصلب مثل شركة ميتا، منفتحون على التعاون مع المبتكرين و المطورين الذين ينشئون منتجات و خدمات مكملة و قابلة للدمج يعتبر علامة مبشرة للمستقبل، حيث يوفر هذا فضاءا إضافيا للاستفادة من تقنيات الابتكار المفتوحة التي تعزز تطويرا و تنفيذا اسرع لمميزات المنتج الجديد المتقدم تقنيا. اما من ناحية اخرى، فإنه ليس من الواضح إلى أي مدى تطمح شركة ميتا للتعاون بشكل علني مع الكيانات المشاركة في منظومتها الايكولوجية.

في هذه الحالة، تعلق الأمر بالاندماج و التعاون بين "ميتا اوكولوس موف" و "آبل هيلث". فماذا سيكون الاندماج الكبير القادم لشركة ميتا ؟

  • نفاذ بصيرة صناعة الواقع الافتراضي.

    نفاذ بصيرة صناعة الواقع الافتراضي.

    متتبع كويست للياقة البدنية أصبح متاحا على تطبيقي "آبل هيلث" و "اوكولوس".

  • الاتجاهات الناشئة في مجال الرعاية الصحية في الواقع الافتراضي

    الاتجاهات الناشئة في مجال الرعاية الصحية في الواقع الافتراضي

    على مدار العقد الماضي، ارتبط اعتماد تقنية الواقع الافتراضي (VR) بشكل أساسي بصناعة الألعاب الإلكترونية.

  • الأجهزة ، الميزات الجديدة: Quest 2 Builder Bot

    الأجهزة ، الميزات الجديدة: Quest 2 Builder Bot

    قد يبدو هذا أفضل من أن يكون دقيقًا وربما لا يكون ممكنًا، لكنه في الواقع يلوح في الأفق وقد يأتي في وقت أقرب.